free website stats program التخطي إلى المحتوى

شعر الامتنان لهدية ، الهدية شيء أخلاقي ومهم للغاية لأنها تعبر عن الاهتمام والتقدير والحب ، فهي عنوان الحب بين الناس. وتأتي الهدية بأشكال عديدة ، لذلك يمكن أن تكون باهظة الثمن ، مثل المجوهرات والسيارات ، ويمكن أن تكون بسيطة في السعر ، مثل الساعات والورود ، ولكن في النهاية كل الهدايا لها قيمة لأنها تعبر عن الاهتمام

لابد أن يكون هناك عائد على هذه الهدية ، وليس المقصود أن يكون الإرجاع مصلحة ، لكن العائد هو شكر أو تبادل هدية ، ويمكن أن يكون الشكر على الهدية قصيدة. هنا المزيد من التفاصيل.

الشكر على الهدية:

قال أحد الشعراء

الهدية حلوة * كالسحر تجذب القلوب

تراجع العاطفة عن بعد * حتى تقترب منه …………

وهي تعيد عداوة العدو * بعد أن رُفض عشيقه

وقال أيضا أحد الشعراء:

هناك مكان للعطايا في القلوب * وحقيقة حبك البشري.

قال الشاعر

إذا دخلت الهدية بيت قوم * فإن العداوة ستخرج من بحرهم

قال الشاعر

هبات الناس لبعضهم البعض * ولد وصال في قلوبهم

وتزرع في وعيك المحبة والود * وتلبس لك الجلال والجلال

يمسك القلوب دون تعب * ويمنحك الحب والجمال

قال البحتوري

كما قال البحتوري هذا الكلام لما أهداه محمد بن علي القمي.

الفتى الذي غفر له اغفر للفتى الذي غفر له * باعتذار جاء إثمه كما ترى

لقد حصلت على قرض منك يا نائل ، وقد تحدث معي مثل الأغنية وأعطاني الشعر

واكسبني وظيفة ، مما يصرفني عن الانشغال * أنت تأنيبني عليها وتهملينها

إذا كنت متحمسًا لقربي من ملكة جمال شخصي ، فلماذا سمحت لي بهذا البدر؟

وما هي إلا لؤلؤة لم أجد لها * إلا من كرمك في الليل الذي خرج فيه ذبيحة.

لقد حملته من أجل فتوى * إنها فجوة وراء المجد بل الفجوة

لقد وجدت مكالمتك اليوم أجمل مكان * كنت أتمنى لو كنت زوجًا ، فأنت صهري

كما أنه قال

أبا جعفر تجميلنا * ولدك من ملذات الدنيا

أرسلتنا بشمس السيدة * أنرنا بشمس الصحراء

أتمنى لو كانت الهدية ساعيًا * أتمنى أن يكون ساعي البريد هو الهدية

بطاقة الهدية في الإسلام:

. كما شعر الإسلام بتبادل الهدايا وقبولها.

. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “مَن قُدِمَ عليه ريحان فلا يرفضه ؛ لأنه خفيف ومرضي للريح”.

. وهذا يدل على أن الهدية ليس لها قيمة مادية وأنها قد تكون بسيطة ولكن لها معاني كثيرة. يدل كلام رسول الله صلى الله عليه وسلم على وجوب قبول الهدية ولو كانت بسيطة.

. كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “لو دعوني قسًا أو قسًا لجبت”. رواه البخاري.

. كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “عاملوا بعضكم بعضاً ، وأحبوا بعضكم بعضاً”. رواه البخاري.

. كان أنس يقول: “يا أولادي ، تبادلوا بينكم ، لأني أريد ما بينكم”.

. لا تقتصر الهدايا على الأحباء فقط. يمكن تقديم الهدية للأم ، الزوج ، الزوجة ، الأطفال ، الأصدقاء. من سنن رسول الله صلى الله عليه وسلم مستحب أن يصلي عليه الصلاة والسلام ، وأوصى بها لأنها من معايير الإسلام الأخلاقية والأخلاقية.

. عند اختيار هدية ، يجب أن تضع في اعتبارك أنها مناسبة للشخص الذي يتم تقديمها لك ، فهناك فن يسمى فن اختيار الهدايا ، أي كيفية اختيار الهدية المناسبة لكل شخص.

. قديماً سيطر الفراعنة على فن اختيار الهدايا ، ولهذا كان هناك حجر يسمى العقيق اكتشفه أسلافنا الفراعنة.

شعر عن الهبة:

وهذه بعض الكلمات الشعرية عن الهدية: –

أحلى الهدايا حبيبي هداياك * وأنت معي بالحب كل الهدايا

لقد أعطيتني وخزتني الصدق وأنت * وجعلتني عارًا بين كل المظاهر

أقف وراء إرشادك وأطلب مرضاك * وأكتب لك أجمل شعر وأظهر ولائي.

يا روح روحي جئت لأكل فديتك * يا سيدتي المحبة بكل المزايا

جعلتني أشرب الكلام الحلو لشفتيك * لقد أرهقتني في همس تلك الشفتين

انت عبير و كل الورود تتمنى لك * انت الفجر و نور الغروب نور

الورد وعطر يزن ما احلى هديتك وانا قصيدة اقدمها لك واقبل هديتي

اللهم عسى أن تكون آخر عطاياك * أتمنى أن تكون حاضرا في حياتي حياتي

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *