free website stats program التخطي إلى المحتوى

[ad_1]

تقرأ اليوم على صفحات “اليوم السابع” أقوى ملحق عقاري بمناسبة انطلاق معرض سيتي سكيب العقاري لمدة 3 أيام بمشاركة كبرى الشركات العقارية في مصر والخليج.

يتضمن الملحق مقابلات ومقابلات صحفية مع رواد الأعمال والمطورين رفيعي المستوى في مصر ، الذين كشفوا عن خططهم الاستثمارية للفترة المقبلة.

أكد المشاركون في الملحق أن العاصمة الإدارية والمشروعات القومية من الأسباب الرئيسية للنهضة الاقتصادية التي تشهدها مصر في الفترة الحالية ، خاصة بعد أن تولى الرئيس السيسي حكومة البلاد وبدء التنفيذ الوطني. . مشاريع خاصة بالعاصمة الادارية ومدن الجيل الرابع.

وعبر المشاركون عن تفاؤلهم بشأن انتعاش سوق العقارات في الدولة مع توقعات إيجابية بنتائج جيدة العام المقبل ، ويحتفل سيتي سكيب مصر بعامه العاشر ، وهو ما انعكس في المشاركة الضخمة للعديد من الشركات والخبراء العقاريين.

في هذا العدد سوف تقرأ خطط الشركات المصرية والعربية الرئيسية في سوق العقارات المصري وأهم الاستثمارات التي سيتم القيام بها خلال الفترة القادمة.

وأكد المطورون أن السوق العقاري المصري هو الأفضل في المنطقة ولا يزال يتمتع بمزيد من الفرص الاستثمارية ، خاصة بعد نجاحه في تجاوز التداعيات الاقتصادية الناجمة عن انتشار جائحة فيروس كورونا.

وتوقع المشاركون أن يحقق القطاع العقاري مزيدًا من الاستقرار والنمو خلال النصف الثاني من عام 2021 ، خاصة في ظل النهضة العمرانية التي تشهدها مصر خلال الفترة الحالية ، كأحد أهداف الدولة للتنمية العمرانية 2030.

من جانبه ، قال كريس سبيلر ، مدير مجموعة سيتي سكيب: “سيتي سكيب مصر في نسخته العاشرة يجمع جميع اللاعبين في القطاع ، حيث يأملون في استكشاف مجموعة جديدة وواعدة من الفرص ، خاصة بعد الموافقة على القادم. قانون جمعية المطورين العقاريين والذي سيساعد على زيادة الثقة في القطاع لأنه يعمل على تنظيم السوق وحماية حقوق العملاء وتسهيل حل النزاعات بين البائعين والمشترين. كما سيستفيد السوق من مجموعة واسعة من المبادرات الحكومية ، ومنها إطلاق برنامج التمويل العقاري بفائدة 3٪ ، مشيرًا إلى أن السوق المصري يشهد تغيرات ملحوظة ، مما يجعل هذه الفترة فرصة فريدة للعقار. القطاع في البلاد “.

[ad_2]

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *