free website stats program التخطي إلى المحتوى

[ad_1]

رحب مجلس إدارة الاتحاد العام لنقابات عمال مصر برئاسة جبالي المراغي بنتائج الدورة الحادية عشرة للجنة العليا المشتركة الليبية المصرية المنعقدة بالقاهرة وشهد توقيع عدد كبير من العقود. وتقدر الاتفاقات بنحو 19 مليار دينار ليبي مشيرة إلى أن “اللجنة” أحرزت تقدما. وازدادت العلاقات بين البلدين وازدادت الاستثمارات وعاد العمال المصريون إلى البلاد مما يشير إلى أن ليبيا مستعدة لاستقبال مليون عامل مصري حتى اليوم. أكد حسن شحاتة ، الأمين العام للاتحاد العام لنقابات عمال مصر ، في تصريحات صحفية ، اليوم الاثنين ، تقدير هذه الخطوات التي من شأنها خلق فرص عمل جديدة للمصريين في “شقيقة ليبيا” ، وأشار إلى أن هناك تواصل مستمر مع النقابات العمالية. في ليبيا ، وخاصة الاتحاد الوطني للعمال الليبيين. المتابعة والتواصل والمشاركة في عملية الاستعادة الكاملة للعلاقات بين البلدين ، لا سيما فيما يتعلق بسجل التشغيل وإعادة الإعمار ، وتوفير بيئة عمل لائقة ، بما يعود بالنفع على البلدين الشقيقين.

وأشاد أمين “العمال المصريين” بعملية الشروع في تنفيذ الربط الإلكتروني بين البلدين ، مؤكداً أنه سيوفر قاعدة بيانات متكاملة بالبيانات والمعلومات المتعلقة بمعرفة احتياجات سوق العمل المصري الليبي. وتسهيل إجراءات وآلية دخولها بالتنسيق مع هيئة الجوازات عبر موانئ البلدين.

من جهته ، قال الزعيم النقابي الليبي خليفة المبروك المسك ، رئيس الاتحاد الوطني لعمال ليبيا ، عضو الأمانة العامة للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب ، في بيان صادر عن الاتحاد المصري ، استمرار بالتنسيق مع الاتحاد العام لنقابات عمال مصر ، لمتابعة ملف عودة العمال المصريين إلى ليبيا ، مشيرًا إلى أن الاتحاد الوطني لعمال ليبيا هو موطن للعمال المصريين ، لإزالة كافة العقبات ، والاستماع إلى كل مطالبكم.

وسلط المبروك الضوء على عمق العلاقات بين البلدين الشقيقين ، مشيدا بالتواصل المستمر بين الاتحاد العام لنقابات عمال مصر والاتحاد الوطني لعمال ليبيا في كافة المحافل المحلية والعربية والدولية ، وتمسكهما بشعار الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب “قوتنا في وحدتنا” لمواجهة كل التحديات. التزم الاتحاد الوطني لعمال ليبيا بالمشاركة في جميع الاتفاقيات والإجراءات المتعلقة بالعمال المصريين في ليبيا والتواصل معهم من خلال بطاقات التسجيل ، بهدف تسهيل مهمتهم في عملية إعادة الإعمار ، وتحقيق التوازن في علاقات العمل بين جميع الأطراف. .

كما أعلن الزعيم النقابي الليبي عن تقديره لدور مصر السياسي والنقابي والعمالي في القضية الليبية ، وحماسه لتحقيق الاستقرار في ليبيا ، وأكد أن العمال المصريين لهم الأولوية في عملية إعادة بناء ليبيا وأن الاتحاد الوطني العمالي الليبي. سيلعب دورًا مهمًا في التواصل اليومي مع العمال المصريين بالتنسيق مع الاتحاد العام لنقابات عمال مصر.

[ad_2]

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *