free website stats program التخطي إلى المحتوى

[ad_1]

اختتم رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي اليوم جولته التفقدية للوقوف على سير العمل في مشروعات العاصمة الإدارية الجديدة ، وتفقد الأعمال في “سنترال بارك” بالنهر الأخضر ، يرافقه د. سلطة.

واستمع مدبولي إلى شرح من الدكتور عاصم الجزار عن الموقف التنفيذي والخطة المحددة لتنفيذ مشروع النهر الأخضر ، مبيناً أنه من المقرر أن يشهد معدلات تنفيذ متقدمة قبل نهاية العام الجاري في القطاع الأول CP01 ، والذي يشمل منطقة الأعمال المركزية ، والقطاع الثاني CP02 الذي يضم قلب المدينة والقطاع الثالث CP03 والذي يشمل منطقة المدخل. وفي وسط منطقة النهر الأخضر ، أدلى رئيس مجلس الوزراء بتصريحات صحفية أكد فيها أن مشروع العاصمة الإدارية الجديدة ، كما أوضح الرئيس عبد الفتاح السيسي ، رئيس الجمهورية ، سيمثل لقب جمهورية جديدة ومرآة لمصر الحديثة بكل أشكالها ومعانيها. وأشار مصطفى مدبولي إلى أن الجولة التي قام بها اليوم في العاصمة الإدارية الجديدة واستغرقت أكثر من 4 ساعات تضمنت جزءًا صغيرًا من مكونات هذا المشروع العملاق ، موضحًا أنه أراد حقًا أن يبدأ جولته بعقد لقاء أولاً في المقر. مجلس الوزراء في الحي الحكومي مع الزملاء من وزارة الإسكان والهيئة الهندسية للقوات المسلحة ، باعتبارهم الجناحين الرئيسيين لتنفيذ معظم المشاريع بالعاصمة ، وتم خلال الاجتماع استعراض كافة التفاصيل. وأكد الوزير أنه تم التوصل إلى توافق في الآراء. على أن يكون هناك اجتماع أسبوعي لمتابعة معدلات التنفيذ لكافة المشاريع ، مبيناً أن العد التنازلي قد بدأ وأننا نستهدف استكمال مشاريع العاصمة في أقصر وقت ممكن وفق توجيهات رئيس الجمهورية ، مضيفاً ما تم الاتفاق عليه مع د. عاصم الجزار وزير الاسكان واللواء ايهاب الفار رئيس الهيئة. الهندسة ، أنه سيكون هناك برنامج أسبوعي وزيارة معهم كل أسبوعين لمتابعة البرنامج التنفيذي المحدد عن كثب ، مشيرًا إلى أن كل من يزور العاصمة يرى بوضوح حجم العمل الكبير الذي يتم تنفيذه في هذا المشروع. وأشار إلى أن جولة اليوم بدأت بزيارة الحي الحكومي ، بمقر مجلس الوزراء ، ثم زيارة ساحة الشعب ، ومتابعة سير العمل في حديقة الشعب ، مضيفا أنه زار المركز الكبير. مصر الإسلامية التي تشهد حجم عمل كبير وبكل المقاييس تمثل معجزة هندسية كبيرة ، علما أن هذا المشروع سيستغرق 10 سنوات بطبيعة الحال. على الانتهاء ، ولكن سيتم تنفيذها في غضون عام. وأضاف رئيس مجلس الوزراء أنه تفقّد حي البنوك ، مبيناً أن معالم هذا الحي ستكتمل خلال أربعة أشهر على الأكثر ، كما أشار إلى أنه تفقد الأحياء الأول والثاني والثالث من الحي ، وأكمل جولته بزيارة جزء من النهر الأخضر أو ​​سنترال بارك ، مشيرة إلى أنه من المتوقع الانتهاء من هذا الجزء نهاية سبتمبر المقبل وأشاد رئيس مجلس الوزراء بحجم الأعمال المنجزة في العاصمة الإدارية الجديدة ، ملمحا إلى أن حجم الأعمال المنجزة تحت التضاريس تتكون من بنية تحتية تعادل تقريبا تلك المنفذة على الأرض ، مشيرا إلى أن المرحلة الأولى من مشروع العاصمة ، الذي تم تنفيذه خلال سنوات قليلة على مساحة 40 ألف فدان ، أي ما يقرب من نصف مساحة مدينة القاهرة الحالية ، والتي تم بناؤها عبر العصور التاريخية ، مما يعكس ضخامة الأعمال المنفذة في وقت قياسي ، مما يبرز أن وتعمل الحكومة بشكل كامل على استكمال هذه المرحلة ، وتؤكد أنها توجه المسؤولين بالالتزام الكامل بجميع مواعيد التنفيذ المتفق عليها ، مشيرة في هذا الصدد إلى أن هناك مراقبة شبه يومية لهذا التحدي الكبير ، تمهيدا لتأسيس رئيس الجمهورية. عبد الفتاح السيسي. وإعلان مصر الحديثة.

[ad_2]

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *