free website stats program التخطي إلى المحتوى

[ad_1]

الغروب هو اللحظة التي يختفي فيها اللامرئي تحت الأفق في نصف الكرة الغربي الذي ننتمي إليه نتيجة حركة الجرم السماوي. يختلف الغروب عن الغسق ، وهو الوقت الذي يدخل فيه الظلام عندما يختفي الشفق الأحمر. تسمى اللحظة التي تختفي فيها الشمس على الجانب الغربي من نصف الكرة الأرضية ، وتحديداً أسفل خط الأفق ، غروب الشمس. هناك فرق بين الغروب والشفق ، حيث أن الشفق هو اختفاء الشفق الأحمر عندما يبدأ الظلام. إن النظر إلى الشمس عند غروب الشمس شيء آمن وبدون أي خطر ، إذا ما قورنت بالنظر إلى الشمس في ساعة ذروتها ، أي. الظهيرة ، إلا أن غروب الشمس يمكن أن يؤثر على البصر في حالات نادرة تعرف بـ “ظاهرة الوميض الأخضر” ، وينتج عنها وميض في العين نتيجة انكسار ضوء الشمس من أسفل خط الأفق ، وهو ضوء ذو طول موجي صغير ، و بألوان مختلفة إما الأخضر أو ​​الأزرق أو البنفسجي ، حيث تكون الومضات البنفسجية والأزرق أكثر تشتتًا من اللون الأخضر. سؤال: سأل طارق: من يجعل الشمس تشرق بأشعةها الذهبية وتغرب بتدرجاتها النارية؟ هل وصف طارق لون أشعة الشمس عند غروب الشمس باللون الذهبي ليعجب بها؟ الجواب: نعم ، بيان صحيح.

[ad_2]

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *