free website stats program التخطي إلى المحتوى



كشف الدكتور أحمد عبد الوهاب رئيس مجلس إدارة شركة الإسكندرية للزيوت والصابون ، عن توجه الدولة لإدخال زيت الكانولا في صناعة النفط إلى جانب زيت فول الصويا وزيت عبادان وزيادته محلياً ، وأضاف: تجري حاليا دراسات بين وزارتي التموين والزراعة في هذا الصدد.

وبخصوص ارتفاع أسعار النفط الخام العالمية ، عزا عبد الوهاب السبب إلى وقود الديزل الحيوي (إعادة تدوير الزيوت المستعملة كوقود) كأحد أسباب ارتفاع أسعار النفط العالمية ، قائلاً: عندما يرتفع سعر برميل النفط عالمياً ، فإن السبب الرئيسي وراء ذلك هو: تلجأ الشركات إلى استخدام الزيوت النباتية في إنتاج وقود الديزل الحيوي.

وأضاف عبد الوهاب أنه عندما ينخفض ​​سعر النفط ترفع الشركات العالمية أيديها على الزيوت النباتية مما يضغط على أسعار الخام في السوق العالمية.

تحريك أسعار زيت الطعام أعلنت وزارة التموين والتجارة الداخلية عن تحريك أسعار زيت الطعام لدعم 17 جنيهاً للزجاجة 800 مل و 21 جنيهاً للزجاجة سعة 1 لتر اعتباراً من يونيو المقبل لضمان عدم وجود تشوهات الأسعار. أو أي ممارسة ضارة بالمستهلك من جانب بعض المتلاعبين.

وأكدت وزارة التموين عدم وجود أزمات أو اختناقات في وفرة وتوافر الخام أو المعبأة لتوافر التوازنات الاستراتيجية داخل الدولة في القطاعين العام والخاص. وما تقوم به وزارة التموين حالياً هو ضبط عملية تداول وتوزيع هذه السلعة الاستراتيجية بالأسعار العادلة للمستهلك النهائي والتي تتراوح فيها أسعار النفط بين (21 – 23) جنيهاً للزجاجة سعة 1 لتر.

تغطية احتياجات التوريد أشارت وزارة التموين إلى توافر احتياطي استراتيجي آمن من الزيوت لمدة 5 أشهر بحسب بيانات الهيئة العامة للتموين وهو احتياطي كاف لتغطية احتياجات التوريد وكذلك توافر الخام. مادة الزيوت والزيوت المعبأة مع القابضة للصناعات الغذائية

وتم الاتفاق على تشكيل لجنة نفطية عليا بعضوية الجهات المهتمة بهذه السلعة الاستراتيجية تجتمع كل 3 أشهر وعند الضرورة لمراجعة موقف توافر الميزانيات والعقود والكميات المتاحة الخام والمعبأة ، و جعل هذه الكميات متوفرة في الأسواق بأسعار عادلة لجميع أجزاء النظام وأهمها المستهلك المصري ، بحيث تحدث أي أزمة أو اختناق لأي سبب من الأسباب والتعامل معها بسرعة لضمان استمرارية التوريد. والتبادل في جميع قنوات التوزيع ونقاط البيع ، كما أن اللجنة مسؤولة عن تهيئة المناخ المناسب لهذا المنتج دون التسبب في تشويه الأسعار أو إغراق أو نقص في المنتجات الأساسية.

أكدت وزارة التموين أن السوق المصري يلبي احتياجاته البترولية من خلال استيراد المواد الخام من الخارج أو من السوق المحلي ، ويلاحظ أنه خلال الفترة الماضية الممتدة من ديسمبر 2020 إلى مايو 2021 ، شهدت أسعار النفط العالمية ارتفاعًا ملحوظًا. والزيادة المستمرة في أسعار المواد الأولية والتي بلغت نحو 21.500 ألف جنيه للطن مما انعكس على أسعار الزيوت الحرة داخل الدولة.


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *