free website stats program التخطي إلى المحتوى



كيف تتعامل مع شريكك الثرثار ، إليك بعض النصائح

تواجه الفتيات مشكلة عندما يكتشفن بعد فترة من الزواج أن شريكهن يتحدث كثيرًا وبالتالي يمكن أن يجعلهن يشعرن بالضيق والحزن ، مما قد يجعلهن يتساءلن عن كيفية التعامل مع رجل بهذه الشخصية.

بعد ذلك نقدم في السطور التالية أهم النصائح للتعامل مع شريك الحياة الثرثار إلى حد ما ، كما أوضحت الدكتورة إيمان عبد الله محمد السيد ، استشاري علم النفس والعلاج الأسري ، “أخبار مصر”. ، كما يلي:

ومعرفة أن لكل زوج شخصيته الخاصة ، لأن هناك من يميل إلى الحديث كثيراً ، أو السكوت ، أو عدم التعبير عن مشاعره.

عليك أن تتحدث معه في الموضوعات والاهتمامات التي تهمه مثل الرياضة حتى ينجذب للحوار معها.

احرص على تقوية علاقتك مع شريك الحياة ، وتقويتها ، ولا تستمر في الشعور بالحب والعاطفة ، لتعزيز ثقتهم بأنفسهم.

تحدث إليها بهدوء وهدوء ، واحرص على التحكم في عواطفك.

يجب عليك إبلاغهم بالمشاكل والتوتر الذي يواجهونه وتقديم المساعدة لجعلهم يشعرون بالأمان.

تجنب الإصرار على التعبير عن مشاعرك لنفسك حتى لا تزعجك.

يجب أن تفهم المرأة أن الرجل يمكن أن يتعرض لضغوط موحدة في العمل تجعله لا يفضل التحدث.

تجنب انتقاده باستمرار ، بل التحدث عن السمات المميزة لشخصيته.

من الأفضل اختيار الوقت المناسب لمناقشته بهدوء ، دون توتر أو انفعال.

من الضروري إعطاء مساحة خاصة بك لتكريس الوقت للأنشطة الرياضية أو لأصدقائك ، حتى تشعر بالحرية والثقة وبدون قيود.

يعد الاهتمام بمظهرك من الأمور المهمة التي تساعد في جذب شريك الحياة للتحدث معك.

اعلم أن فقدان شخص ما يمكن أن يؤثر على حالتك النفسية ولا يزال يجعلك عرضة للصمت والتحدث بشكل أقل.

استخدم أسلوب الذكاء العاطفي والمرونة ، وكذلك التحلي بالصبر في طريقة تعاملك مع شريكك ، مما يساعدك على تقبل الاختلاف في شخصية زوجك.

تجنب مقارنته بالآخرين حتى لا يثير عناده وغضبه.

اذهب في نزهة على الأقدام واستمتع بوقتك حتى تشعر بالحب والعاطفة.

تجنب السخرية أو الانشغال على الهاتف أثناء التحدث إليك ، حتى لو كان الموضوع واضحًا.


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *